العاطل!

د. ساجد العبدلي

العاطل!

 

20130805-182736.jpg
انتهيت للتو من قراءة رواية "العاطل" للأديب المصري ناصر عراق. رواية من القطع المتوسط من اصدار الدار المصرية اللبنانية، تمتد على مسافة ٣٢٨ صفحة من السرد المشوق الذي يمسك بتلابيب القارئ من سطرها الأول الذي يقول "نعم، أنا لم أتمكن من تقبيل أي فتاة طوال حياتي" إلى سطرها الأخير الذي يكرر ذات العبارة!
ناصر عراق، وهو الأديب والمثقف النشط في الساحة الأدبية الإماراتية حيث يعيش ويعمل منذ سنوات، استطاع وباقتدار أن يكتب رواية ذكية تدور رحاها بتتابع ذكي لا يدفع القارئ إلى الملل مطلقا، ولكن الرواية، وهي التي توازن فيها السرد والحوار بشكل جميل مانع، كان من الممكن أن تحصل على جرعة أكبر من التجميل الأدبي ربما.
استمتعت كثيرا بقراءة الرواية حيث لم تسقط من يدي طوال ثلاثة أيام متتالية حتى أتيت عليها كاملة. رواية تستحق سبعة نجوم ونصف من عشرة، وربما ثمانية!

 

20130805-182943.jpg

0 تعليق

أضف تعليق